الرئيسية / موارد المياه / مدينة الثلج

مدينة الثلج

هي عبارة عن مدينة ترفيهيّة، مزدانة بالأنوار بأكملها، وهي وجهة مثالية لمحبي اللهو، والمرح، وعشاق الأماكن القطبيّة الباردة، وأولئك الذين يبحثون عن أجواء أوروبية مشابهة لشتاء كورية الجنوبية ولندن البريطانية، حيث تصل درجات الحرارة فيها إلى ما دون الصفر، كما تعرف أيضاً بمدينة الأضواء الرقمية؛ وذلك لأنّ كلّ ما فيها مزيّن بمصابيح الزينة من مبانٍ، ومجسّمات، وأشجار، وطرقات، وهي مناسبة للعائلات والأطفال. موقع مدينة الثلج تقع مدينة الثلج أي سيتي في مرتفعات جنتنغ هيلكو على ارتفاع 2000م بالقرب من منطقة شاه علم في ولاية سيلانجور، حيث تبعد مسافة تستغرق نصف ساعة بالسيارة عن العاصمة كوالالمبور بطريق الكراك السريع. معالم المدينة الثلج قبل الذهاب للمدينة على الزوار توخّي الحذر، وذلك بارتداء الملابس الثقيلة، تحسباً للأجواء الباردة، وحتى يتمكّنوا من الاستمتاع بأكبر قدر من الوقت، وبالأماكن المنوّعة والفعاليات المميّزة، ومن هذه المعالم: المنحوتات ومجسمات الحيوانات، والمباني الثلجية الرائعة، والكبينة الخشبية، والكوخ المقبّب، والأشجار المزوّدة بمصابيح الزينة، والفوانيس الحمراء المنتشرة في كلّ مكان، وصفوف من أزهار الكرز الصينيّة، وعدد كبير من طيور الطاووس والبجع. المنتزه الترفيهيّ الذي يقع داخل مجمّع فيرست وورلد بلازا (مجمع التسوّق)، ويشتمل على سلسلة من ألعاب المرح، وست مناطق ترفيهية سمّيت نسبة لأكثر مدن العالم شهرةً ومنها: أمريكا (تايمز سكوير والممشى العالمي)، وفرنسا ( شارع الشامبزيليزيه)، وإيطاليا (فينيسيا)، وإنجلترا (لندن)، وسويسرا (جبال الألب)، وماليزيا (ممشى جينتينج). القطار الذي يمكّن الزائر من رؤية المدينة برمتها من أعلى، والعجلة الدوّارة أو ما يسمّى “عين على ماليزيا” والتي تمّنقلها مؤخراً من كوالامبور إلى مدينة أي سيتي، كما يوجد في المدينة دراجات الطائرة أو السيارات المعلقة التي تمشي آلياً على قضيب معلق على ارتفاع 5م، والقارب الأرجوحة؛ وهو عبارة عن أرجوحة على شكل قارب، تعمل آلياً، وتتسع لما يقارب 22 شخصاً. يوجد في المدينة مساحة مخصّصة للألعاب الثلجية، ومسارات التزلق، وأماكن مخصّصة للتزلج على الجليد، بالإضافة إلى لعبة التحليق في سماء جينتينج، ورياضة محاكي السقوط الحرّ الوحيد في آسيا، والحائط الحجري للتسلق الذي يبلغ ارتفاعه 15م ببروزات متدلية بطول 6م، وحائط جينيتنج للرحلات الاستكشافية. حديقة عامة مميزة ومجانية، وأخرى مغلقة برسوم رمزية، وتحتوي المدينة على بركة محاطة بأضواء رقمية برّاقة وبألوان عدة. مجمع سينمائي كبير، وصالة عرض دولية أو سرداق كبير، يقصدها محبّو التسلية حيث يتمّ تقديم عروض سحرية مثيرة، ويوجد رواق خاصّ بألعاب الفيديو. مطاعم رائعة ومنوعة مثل: الكنتاكي والروشة، فضلاً عن المطاعم الماليزية التي تقدّم أطباقاً شهية. الكازينو والذي يعدّ أحد أكثر معالم المدينة جذباً للسواح، وهو الوحيد من نوعه في ماليزيا.

هي واحدة من الإمارات السبع الموجودة في دولة الامارات العربية المتحدة، تقع على الساحل الجنوبي الشرقي للخليج العربي، وتعدّ ثاني أكبر إمارة في المساحة بعد إمارة أبو ظبي، إذ إنّ مساحتها تصل إلى حوالي الخمسة بالمئة من مجمل مساحة دولة الإمارات، وتعتبر الإمارة الأكثر تعداداً للسكان من بين الإمارات الأخرى، حيث يصل عدد سكانها إلى ما يقارب المليونين ونصف المليون نسمة، وتحدها من الغرب إمارة أبو ظبي، و تحدها من الشرق إمارة الشارقة، وأميرها الحالي سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم. مدينة الثلج في دبي تمّ افتتاح مدينة الثلج أو ما يسمى أيضاً بسكاي دبي في إمارة دبي، و تعتبر هذه المدينة من أضخم المجمعات الثلجية المغلقة للثلج المصنع في العالم، تقع في مجمع الإمارات التجاري في إمارة دبي، الذي يقع عبر شارع الشيخ زايد عند التقاطع الرابع، وتعتبر هذه المدينة واحدة من أهمّ المشاريع السياحية في الإمارة، والتي تسعى لأن تكون من المراكز السياحية البارزة على الخارطة السياحية العالمية، ووصلت تكلفة إنشائها ما يقارب 272 مليون دولار، ويتم وضع حوالي ستة آلاف طن متري من الثلج الصناعي سنوياً، ويمتد المجمع على مساحةٍ تعادل مساحة ثلاثة ملاعب لكرة القدم، ووضع فيه منحدراتٌ صناعية مختلفة بدرجة صعوبتها وانحدارها، وتصل درجة الحرارة الداخلية في المجمع إلى ما دون الصفر، وتعتبر مكاناً للترفيه وبالأخص لأهل الخليج الذين يعانون من ارتفاع درجات الحرارة في الصيف والتي تصل إلى ما يفوق الأربعين درجة مئوية. اقتصاد إمارة دبي تعتبر إمارة دبي العاصمة الاقتصادية لدولة الإمارات العربية المتحدة، فهي من أكثر الإمارات التي تطورت ونمت اقتصاديا خلال العقد الماضي، بالإضافة إلى أنّها تعتبر مركزاً سياحياً مهما، يجذب السياح من مختلف أنحاء العالم، وفرصةً اقتصاديةً مهمة للعديد من المستثمرين الاقتصاديين على اختلاف جنسياتهم، وتتميز عن غيرها من الإمارات في أنّها لا تعتمد على النفط كمصدرٍ أساسي لاقتصادها وإيراداتها، وإنّما تركز على سوق العقارات، وتدوير رؤوس الأموال، والقطاع السياحي، ولهذه الأسباب تعتبر دبي من أكثر المدن رفاهيةً على المستوى العالمي، ويصل عدد السياح العرب ما يعادل الثلاثة ملايين سائحٍ سنوياً، ويعتبر مليون ونصف المليون من هؤلاء السياح من السياحة الداخلية من دول الخليج العربي، بينما يصل عدد السياح الأجانب من الدول الآسيوية حوالي المليوني سائح، والسياح من قارة أوروبا يصل عددهم إلى مليوني سائحٍ، بالإضافة إلى وجود حوالي نصف مليون سائحٍ من مناطق أخرى من القارة الآسيوية، وقارة أمريكا الشمالية و وقارة أمريكا الجنوبية، ودول وسط المحيط الهادئ.

عن Maha

شاهد أيضاً

فوائد المياه

يعرف الثلج على أنه مادة صلبة وسهلة التشكل، حيث يتم إنتاجه عن طريق وضع كمية ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مطبخ
مطبخ